الزهار يدعو إلى بناء جيش التحرير الفلسطيني

|
الزهار أثناء الإحتفالات أمس في غزة (photo: )
الزهار أثناء الإحتفالات أمس في غزة

أكد عضو المكتب السياسي لحركة «حماس» محمود الزهار، الثلاثاء، فشل الاحتلال الإسرائيلي فشلاً ذريعًا سياسيًّا وأمنيًّا وعسكريًّا واستراتيجيًّا في عدوانه على قطاع غزة.

وقال الزهار أمام مئات المحتفلين بانتصار المقاومة في مدينة غزة: «ضربنا نظرية الأمن القومي الإسرائيلي التي ضحكوا بها على العالم 66 عامًا، وأسسنا أنه لا ردع لنا بل الردع لهم بعد أن طالت صواريخ المقاومة كل شبر في إسرائيل».

وأضاف: «لديهم تفوق عسكري بفضل الطائرات والأسلحة الأميركية، لكن لدينا حجارة السجيل التي جعلتهم كعصف مأكول، وصواريخ المقاومة 51 يومًا وحتى اللحظة الأخيرة تدك وتقتل في الاحتلال».

وأكد الزهار أن الذي حدث له انعكاسات خطيرة ليس فقط على الكيان الإسرائيلي، ولكنه انعكاسٌ على الضفة الغربية مخزون المقاومة الذي لا ينضب، داعيًا إلى تكرار تجربة غزة في الضفة والقدس وعندها سنعد أيامًا للشروع في التحرير .

سنبني مينائنا ومطارنا

وقال: «أمامنا مرحلة تحتاج إلى تحقيق هدفين رئيسيين، الأول ترميم كل بيت هُدِّم ليعود أفضل مما كان عليه وهذا عهد ووعد المقاومة، أما الهدف الآخر فإننا استطعنا أن نصل كل شبر في فلسطين وطبقنا مقولة نغزوهم ولا يغزونا والمرحلة المقبلة لنا والمستقبل للمقاومة وليس للاحتلال» ، مضيفًا: «سنبني مطارنا وميناءنا ولن نأخذ إذنًا من أي أحد، ومَن يعتدي على مينائنا ومطارنا سنعتدي على مينائه ونقصف مرة أخرى مطاره».

وخاطب الزهار رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتانياهو قائلاً: «يعلم وليعلم أن قتل الأطفال نذالة وقتل النساء خسة وقتل المسنين ليس رجولة، واليوم نؤكد له أننا مشروع بناء سنبني وننتصر وأنت ستنهزم».

وجدد الزهار التأكيد على عهد ووعد المقاومة بتحرير الأسرى من سجون الاحتلال بكل الوسائل.

ودعا القيادي في «حماس» إلى حشد الطاقات في الدول التي يقيم الفلسطينيون فيها لتشكيل نواة جيش التحرير.

أضف تعليق

لن يتم نشر بريدك الإلكتروني وسنحافظ على خصوصية المعلومات